النجاح - أصيب عشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، جراء قمع قوات الاحتلال مسيرة وفعالية زراعة بذور في الأراضي المهددة بالاستيلاء بقرية بيت دجن شرق نابلس.

وقال عضو اللجنة الشعبية للدفاع عن الأرض توفيق حاج محمد، إن الأهالي توجهوا بعد صلاة الجمعة للمشاركة في المسيرة وزراعة البذور المقدمة من وزارة الزراعة في الأراضي المهددة بالاستيلاء، وتم زراعة مساحات واسعة من الأراضي قبل أن يقتحم الجنود المكان ويقمعوا الفعالية.

وأضاف أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز والصوت، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.

وأشار إلى أن المشاركين حاصروا الخيمة التي أقامها المستوطنون مساء أمس في أراضي القرية.