نابلس - النجاح -  اقتحمت قوات الاحتلال، فجر اليوم الأحد، بلدة يعبد جنوب غرب جنين وداهمت منزل الأسير نظمي عصفور أبو بكر للمرة الثالثة على التوالي.

وأفادت عائلته بأن عشرات الجنود داهموا المنزل واحتجزا زوجة وأطفال نظمي حتى تأكدوا من استمرار إغلاق غرفته.

يشار إلى أن الأسير أبو بكر لا يزال موقوفًا في سجن جلبوع بتهمة إلقاء حجر على جندي إسرائيلي أدى إلى مقتله وهو ينفي تلك الادعاءات.