نابلس - النجاح - عثرت الشرطة الفلسطينيية صباح اليوم الأربعاء، على جثة شاب 22 عاما، مبتور اليدين، بعد أن اختفت آثاره الليلة الماضية، ببلدة قصرة قضاء نابلس.

وقالت الشرطة إنها عثرت على جثة المواطن وباشرت التحقيق دون الكشف عن ملابسات الحادثة حتى اللحظة.

وتتابع محافظة نابلس والأجهزة الأمنية تفاصيل الحدث الذي وقع في قرية قصرة قضاء نابلس، وأدى لوفاة أحد المواطنين بعد اكتشاف جثته صباح اليوم بوجود تشوّهات باليدين.

وأكدت على ضرورة استقاء الأخبار والتحديثات من جهات ذات الاختصاص وعلى رأسها الشرطة والنيابة العامة والتي باشرت بإجراءاتها وبدأت أعمال التحري والتحقيق لمعرفة الملابسات.

وحذرت من اختلاق أو نشر الأخبار التي لا تستند إلى مصادر موثوقة، والتي يمكن أن تضر بالسلم الأهلي، وتُحدث إرباكًا لسير عملية البحث والتحقيق، وذلك تحت طائلة المسؤولية القانونية.