النجاح - اكد وزير التربية والتعليم مروان عورتاني على الانتقال للتعليم عن بعد في حال تعذر للتعليم الوجاهي، وذلك حسب وضع كورونا في فلسطين.

وتابع عورتاني خلال مؤتمر صحفي حول حول: خطة العودة إلى المدارس:" يكون للتعليم الوجاهي على ورديتين من الساعة 8 صباحا للثانية بعد الظهر من صفوف 1-4".

واضاف:" ومن تاريخ 5/8 يعود التعليم النظامي لطلبة التوجيهي، وقت التعليم الوجاهي سيتقلص إلى النصف".

واشار عورتاني،  الى انه سيتم زيادة سرعة الإنترنت في المدارس مجاناً، كما وسيتم  توفير الإنترنت للمدارس المهمشة.

وتابع:" يتم استثناء الوصول للمنصات التعليمية المعتمدة من استهلاك حزمة الإنترنت لمستخدمي الهاتف المحمول، و إذا اضطررنا سنلجأ للقنوات التلفزيونية لبث الحصص المدرسية",

واكد عورتاني انه تم إعداد خطة لفتح الحضانات سيتم إعلانها.

وقد جاءت تفاصيل خطة العودة للمدارس التي تم المصادقة عليها من قبل الحكومة كما يلي:

1-الموعد الافتراضي يبقى كما اعلن سابقا 6 ايلول 2020 ولكن القرار النهائي تتخذه الحكومة الفلسطينية
2-سنتعاطى مع التقويم المدرسي بمرونة تكيفية احتسابا لمستجدات غير منظورة بما فيها عطلة نصف السنة وعطلة الربيع 
3-اعتماد نموذج التعليم المدمج بشكل مرن طبقا للحالة الوبائية،وهو اجراء غير مسبوق في منظومة التعليم المدرسي.
4-التعليم المدمج يكون التعليم الوجاهي كلما سمحت الحالة الكورونية بذلك، حيث ان التعليم الوجاهي هو الاساس ولكن يخضع لجهة الاختصاص.
5-الانتقال السلس للتعليم عن بعد في حال تعذر التعليم الوجاهي
6-تشعيب الصفوف اذا لزم الامر استنادا الى قواعد التباعد الاجتماعي،وهو يتضمن اعادة تنظيم لكل الصفوف
7-التعليم يكون على ورديتين بين الساعة الثامنة والثانية بعد الظهر
الصف الاول الى الرابع يكون على ورديتين من الاحد الى الخميس
اما الثانوية من 5-11 يكون التعليم تباديلاً بحيث تشعب الصفوف حسب ما يجب واذا اقتضى الامر يكون الدوام احد ثلاثاء خميس،واثنين اربعاء وتنعكس في الاسبوع التالي.
8-الثانوية العامة:تمنح المدارس بالحق والحرية باستئناف التعليم النظامي ضمنا لشروط التباعد والبروتوكول المعتمد.
9-التعليم عن بعد باشكاله المختلفة وموارده رافداً اساسياً للعملية التعليمية،حيث يبقى التعليم عن بعد مساندا للوجاهي،ويكون معتمد رسميا اذا تحتم الامر
10-يتم تطوير منظومة التعليم الوجاهي ليكون اكثر استجابة يتم التركيز على المفاهيم والمهارات الاساسية التي تتضمنها الكتب الدراسية في مختلف المباحث"كل كتاب يرتكز لمجموعة من المفاهيم فيتم استخلاص زبدة الكتاب ووضعها في ملزمة توزع على الطلاب" كملخص
11-تركيز اكبر لمباحث الرياضيات والعلوم واللغات ولطلبة المراحل الاساسية حيث يحتاج طلبة المراحل الدنيا لتفاعل اكبر مع التعليم الوجاهي، وهذا لا يقلل من اهمية اي مبحث اخر حيث سيتم التعاطي مع باقي المواد في اطار تحفيز الطالب والتقصي والتحليل والبحوث.
12-التخفيف من اعباء الاختبارات والاعمال الورقية على كاهل المعلمين.
13-اجراء تعديلات هامة على العملية التعليمية.
14-مهارات التفكير العليا والتعلم الذاتي والتعاوني وصقل المهارات الحياتية والقراءة والكتابة.
15-الاسرة والمدرسة شركاء في تعليم وتنشئة اطفالهم.