رام الله - النجاح - بحث أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات مع السفير الصيني لدى فلسطين قوه وي، تطورات الأوضاع السياسية في المنطقة.

وتم التأكيد خلال اللقاء على الموقف المشترك للبلدين بأن تحقيق السلام يكون على أساس القانون الدولي، وإنهاء الاحتلال الاسرائيلي، ودولة فلسطينية بعاصمتها القدس الشرقية، تعيش بأمن وسلام على حدود الرابع من حزيران عام 1967 إلى جانب إسرائيل.