نابلس - النجاح - قال السفير الفلسطيني لدى المملكة المتحدة حسام زملط، إن اتفاقيات التوأمة بين المدن البريطانية والفلسطينية ستتوج باتفاقية بين لندن والقدس عاصمة فلسطين.

وحيا زملط المؤتمر السنوي لأصدقاء سبسطية في بلدة هانويل غرب لندن في كلمة له، قائلا: "نسعى لتطوير علاقات التوأمة والشراكة بين المدن الفلسطينية والبريطانية، التي كان آخرها  بين مدينتي أكسفورد، ورام الله، ليؤدي هذا في نهاية المطاف إلى شراكة بين العاصمتين الفلسطينية والبريطانية.

وأضاف أن هناك علاقات وطيدة بين المدن الفلسطينية ونظيراتها البريطانية. "من حسن حظ مدينة داندي أن لها علاقة توأمة مع مدينة نابلس، كما قامت مدينة داربي بخطوة صحيحة ببنائها علاقة أخوة مع مدينة الخليل" مضيفا "الخطوة القادمة هي توأمة بين لندن والقدس".

وأشاد السفير بالقائمين والمشاركين في المؤتمر، معبرا عن أهمية علاقات التوأمة وجمعيات الصداقة لأنها لا تعتمد على المساعدات الخيرية بل على العلاقات المتكافئة.

وتوجد في بريطانيا اكثر من 12 اتفاقية توأمة وصداقة بين مدن فلسطينية وبريطانية، من ضمنها ايضا علاقة صداقة بين بلدة كامدن وأبو ديس .