النجاح -  

شدد وزير التنمية الاجتماعية إبراهيم الشاعر على أهمية التقرير الأولي لدولة فلسطين، حول اتفاقية حقوق الطفل، وتسليمه إلى اللجنة الخاصة المعنية بذلك في الأمم المتحدة.

وأشار الشاعر في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية صباح اليوم الثلاثاء، إلى أن إنجاز هذا التقرير هو لتحديد مدى التزام دولة فلسطين بحقوق الطفل الفلسطيني كاستحقاق دولي، وذلك عقب انضمام دولة فلسطين إلى الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الأطفال في العام 2014.

وأوضح وزير التنمية الاجتماعية، أن حكومة الوفاق الوطني بتعليمات من الرئيس محمود عباس، تعمل جاهدة مع كافة الشركاء لحماية حقوق الطفل في فلسطين لتأمين حياة كريمة لهم.

وبين وزير التنمية الاجتماعية، أن هذا التقرير هو نتاج عمل جماعي من قبل فريق وطني، تم تشكيله من قلب الحكومة تترأسه وزارة التنمية الاجتماعية كجهة اختصاص، وممثله فيه كافة المؤسسات الرسمية ذات العلاقة بحقوق الطفل.

من جهة ثانية، أكد وزير التنمية الاجتماعية على الدعم المطلق للرئيس محمود عباس، والجهود المخلصة التي يبذلها على الساحة الدولية لنقل معاناة شعبنا في كافة أماكن تواجده.