النجاح -
أكد أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، جبريل الرجوب، أنه تم إبلاغ روسيا بأن مصر مكلفة بملف المصالحة من الجامعة العربية، لافتاً إلى أن وفداً من حركة فتح سيستلم رد حركة حماس على الأسئلة المطروحة من قبل حركته بشأن تمكين الحكومة وإنهاء الانقسام.
 
وقال الرجوب، لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، إن الرئيس محمود عباس سيلتقي مساء اليوم بالرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في العاصمة الروسية موسكو وسيبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين ومجمل التطورات الخاصة بالقضية الفلسطينية.


وأضاف الرجوب، أن الرئيس محمود عباس التقى ظهر اليوم الأحد بالرئيس السوداني عمر البشير وأطلعه على آخر المستجدات الفلسطينية، وخصوصاً المخاطر المحدقة بمدينة القدس المحتلة، كما التقى بالسفراء العرب ووضعهم في صورة آخر التطورات والحراك السياسي وعقد اجتماع المجلس المركزي.

وشدد الرجوب، على أن اللقاء الذي عقد أمس بين الرئيسين محمود عباس ونظيره الروسي فلاديمير بوتين أكد فيه الأخير على التزام بلاده الثابت تجاه القضية الفلسطينية وأن بوابة الاستقرار في المنطقة برمتها تمر عبر اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

وأوضح أمين سر اللجنة المركزية لفتح أن الرئيس عباس بحث مع بوتين دور روسي محوري في أية عملية سلام تحتكم إلى قرارات الشرعية الدولية وأن تكون مرجعيتها خارج إطار الاحتكار الأمريكي وفي ظل الرباعية الدولية كون روسيا أحد أركانها.