النجاح - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، "إنَّ المحكمة المركزية الإسرائيلية في بئر السبع، أجَّلت في جلستها التي عقدت مساء أمس، النظر في الالتماس الذي قدَّمه الأسير محمد براش فيما يتعلق بوضعه الصحي، وتقديم العلاج له، حتى مطلع تموز القادم".

وأوضح محامي الهيئة سليمان شاهين، أنَّ التماس الأسير براش، تضمَّن العديدَ من المطالب العلاجية، والحياتية، تمثَّلت في: تركيب طرف صناعي جديدة، كونه مبتور الساق اليسرى، والطرف الصناعي الحالي سبَّب له التهابات حادَّة، يصدر عنها وجع شديد، وآلام، وتقرحات لا تحتمل، وتركيب قرنية في عينيه، لأنَّه شبه فاقد للنظر، وتركيب سماعات في أذنيه، لأنَّ سمعه ضعيف جدًا، ومطالب حياتية تمثَّلت في فرشة للنوم، وأدوات رياضية بسيطة، تتناسب مع وضعه الصحي الصعب.

وأشار شاهين إلى أنَّ تأجيل النظر في الالتماس جاء بقرار من المحكمة، لاستكمال بعض الأمور، والإجراءات القانونية، علمًا أنَّه حضر شخصيًا الجلسة على كرسي متحرك، برفقة محامي الهيئة.

يُذكر أنَّ الأسير محمد براش من سكان مخيم الأمعري جنوب مدينة رام الله، ومحكوم بالسجن المؤبد، وهو يعاني من مشاكل صحيَّة عديدة.