النجاح - أحيت شرطة محافظة جنين، وذوي الشهيد النقيب محمود راجي العيسة، بالتعاون مع إقليم حركة فتح في جنين وفعاليات وأهالي قرية صانور جنوب جنين،  مساء اليوم الأحد، الذكرى السنوية الأولى لاستشهاده النقيب العيسة أثناء تأديته الواجب الوطني.

وأقيم حفل التأبين في ديوان أل العيسة في صانور، بحضور مدير مديرية شرطة المحافظة العقيد حقوقي مهند صوان، ومفتي قوى الأمن محمد صلاح، وأمين سر إقليم "فتح" نور أبو الرب، وفعاليات وقوى وأهالي صانور ومنطقتها.

وألقي خلالها عدة كلمات تأبينيه، أشاد المتحدثون بالشهيد عيسة الذي كان يقوم بعمله على أكمل وجه للحفاظ على سلامة المواطنين، وبمسلكه الخلقي والتزامه بالجهاز.

وشدد المتحدثون على أن إحياء ذكرى الشهيد من قبل الشرطة بمثابة رسالة لشعبنا، على ضرورة وأهمية التشبيك مع المؤسسة الأمنية من أجل وضع حد والقضاء على ظاهرة المركبات والدراجات غير القانونية لما تشكل من خطورة على أمن وحياة المواطنين.

وقدم العقيد صوان بعد رثاء الشهيد العيسة، لوحة تعبيرية لعائلة الشهيد باسم مدير عام الشرطة اللواء حازم عطا الله.

وثمن الشيخ زياد ومحمد العيسة، دور حركة فتح والشرطة على هذه اللفتة الوطنية والإنسانية التي تؤكد أنهم لن ينسوا شهداء المؤسسة الوطنية، داعين إلى الالتفاف حول المؤسسة الأمنية من أجل إنهاء كافة المظاهر السلبية في مجتمعنا.

وكان الشهيد العيسة استشهد إثر إصابته بجروح بليغة بعد صدمه من قبل سيارة غير قانونية عند دوار الجامعة الأمريكية العربية.