عاطف شقير - النجاح - خاص: صرَّح وليد عساف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان لـ" النجاح الإخباري":  "اعتقد أنَّ هذه البؤرة الاستيطانية "عميحاي" في موقعها بالقرب من جالود وقريوت تريد فيها إسرائيل فصل الشمال  عن الوسط.

وأضاف عساف: " تأتي هذه الخطَّة الاستيطانية ضمن مؤامرة تقسيم الضفة إلى كانتونات ومعازل، وإسرائيل تصادر الأرض الفلسطينية وتعلن  بأنها أراضي دولة وهي أراضي فلسطينية خاصةوتعود ملكيتها للعهد العثماني.
ودعا عساف اللجان الشعبية لمقاومة الجدار والفصائل الوطنية والإسلامية للقيام بفعاليات مناهضة في قريوت وجالود للتصدي لهذه المستوطنة الجديدة "عيمحاي".

 يذكر، أنَّ القناة العبرية السابعة كشفت أنَّها ستبدأ اليوم  الإثنين عملية بناء مستوطنة "عميحاي" الجديدة قرب نابلس، والتي ستخصص لمستوطني بؤرة عامونا التي تمَّ إخلاؤها بداية العام الجاري.

وبحسب القناة الإسرائيلية، فإنَّ وزير الداخلية الإسرائيلي "ارييه درعي" أبلغ المسؤولين عن بؤرة عامونا سابقًا بأنَّ جميع الإجراءات القانونية قد انتهت وستبدأ الإثنين عملية بناء المستوطنة بعد أن كان قد تمَّ تحديد مكانها مسبقًا.