النجاح - متلازمة الميسوفونيا الغريبة هي الإحساس بالتوتر الناتج عن رؤية الآخرين يتململون هو ظاهرة نفسية شائعة للغاية، تؤثر على واحد من كل 3 أشخاص في العالم.

 

ويطلق العلماء اسم متلازمة الميسوفونيا أو (Misophonia)، على ذلك الاضطراب العصبي الذي يصيب البعض ويتميز بردة فعل انفعالية سلبية تجاه سماع بعض الأصوات المهموسة أو المنخفضة مثل صوت مضغ الطعام أو صرير القلم أن صوت التنفس والسعال، وغيرها من الأصوات الخفية؛ كصوت الكتابة على لوحة المفاتيح وغيرها من الأصوات المتكررة.

بالإضافة إلى ذلك قد تكون ناتجة عن مشاهدة حركية متكررة، كمشاهدة شخص يحرك يده أو قدمه بشكل متكرر.

وقام فريق علمي بقيادة الدكتور في علم النفس سوميت جاسوال، من جامعة كولومبيا البريطانية (UBC) في كندا بإجراء بحث جديد لهذه الظاهرة لأول مرة حيث لا تتوفر أبحاث علمية عن هذه المشكلة.

وبحسب المقال المنشور في مجلة "sciencealert" العلمية، أجرى جاسوال وزملاؤه ما وصف بأنه "أول استكشاف علمي متعمق" لهذا الاضراب العصبي ووصلوا إلى نتائج مذهلة.

 

وبحسب نتائج البحث المنشورة في مجلة "nature"، أفاد الباحثون: "وجدنا أن ثلثهم (ثلث العينة) تقريبا أبلغوا عن درجة معينة من الحساسية تجاه الحركات المتكررة وتجاه وجود سلوكيات التململ من الحركات أو الأصوات المتكررة من قبل الآخرين".

واعتبر الباحثون أن هذه الظاهرة بمثابة "تحدي اجتماعي أساسي وغير معترف به حتى الآن يتقاسمه الكثير في عموم السكان".

ويقول عالم النفس في جامعة كولومبيا البريطانية، تود هاندي: "بصفتي عالم أعصاب معرفي بصري، أثار هذا اهتمامي لمعرفة ما يحدث في الدماغ".