النجاح - افتتح رجل الأعمال لبناني ذو الأصول اللبنانية، محمد الفقيه، أول مطعم "دون اللمس" في كندا، لتقديم المأكولات العربية، مع تطبيق التباعد الاجتماعي بحذافيره.

وأصبح "بوكسد" أول مطعم "ذاتي" بالكامل في كندا، حيث يستطيع الزبون طلب الطعام ثم أخذه، من دون لمس أي شيء أو التعامل مع أي شخص في تجربة فريدة من نوعها.

ووفقا لموقع "سيتي نيوز"، تبدأ تجربة الزبون في مطعم "بوكسد" بدخوله للمطعم، ثم اختياره الوجبات من على هاتفه النقال، وذلك بمسح الرمز الرقمي للمطعم، ومن ثم سينتظر قليلا، قبل أن يظهر اسمه على شاشة الطلبات، كما سيتم الطلب منه للذهاب إلى أحد الصناديق المعقمة التي سيكون فيها طلبه جاهزا.

ويعمل عدد من الطهاة في الخلف، حيث ستصلهم الطلبات، التي سيقومون بإعدادها ثم إدخالها بالصناديق المخصصة للزبائن، قبل أن يتم تعقيم الصناديق فور استخدامها.