ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - تشير دراسة جديدة إلى أن التقاط صورة يومياً مفيد لرفاهية الناس حيث توصلت دراسة إلى أن نشر الصور عبر الإنترنت لمدة شهرين يمنح الناس شعوراً بالروتين  ويعزّز تفاعلهم مع الآخرين ويجعلهم يشعرون بمزيد من التفاعل مع محيطهم.

كما تشجع الصورة اليومية الناس على مغادرة المنزل ووجدت الدراسة أن البعض قالوا أن مشاركة الصور مع الآخرين ساعدتهم على التعامل مع الموت أو المرض في العائلة.

وقال الباحثون ، من جامعة لانكستر  إن هذه الممارسة هي "عملية نشطة لخلق المعنى حيث يظهر مفاهيم جديدة للرفاهية ويعتقد الباحثون أن إنشاء روتين حول التقاط صورة يومية قد يساعد في محاربة الوحدة.

ويعتقد الباحثون أن تحديد هدف التقاط صورة كل يوم يساعد الناس على أن يكونوا أكثر نشاطاً.