النجاح - أكدت شركة غوغل  أنها ستنفذ المزيد من الإجراءات لتحديد وحذف أي محتوى إرهابي يحض على العنف أو التطرف على منصتها لمشاركة المقاطع المصورة يوتيوب.

وأوضحت غوغل، أنها ستتخذ موقفا أكثر صرامة تجاه المقاطع المصورة التي تحتوي على محتوى متعصب، أو تستخدم الدين في التحريض من خلال إصدار تحذير وعدم تزكيتها للحصول على إعجاب المستخدم، حتى إذا لم تنتهك السياسات بصورة واضحة.

وفضلا عن ذلك، ستوظف الشركة المزيد من الموارد الهندسية وستزيد استخدام التكنولوجيا للمساعدة في تحديد المقاطع المصورة المتطرفة.

وستقوم الشركة بتدريب مصنفي محتوى ليحددوا سريعا مثل هذا المحتوى والقيام بحذفهوأوردت غوغل إنها ستوسع تعاونها مع جماعات مكافحة التطرف لتحديد المحتوى الذي قد يستخدم لتجنيد متشددين.