جنين - النجاح - انطلقت، مساء اليوم الإثنين، مسيرة جماهيرية حاشدة من مخيم جنين، إسنادًا للأسير زكريا زبيدي، عضو المجلس الثوري لحركة "فتح"، ورفاقه الأسرى الذين أعيد اعتقالهم بعد أن انتزعوا حريتهم من سجن "جلبوع": محمد ومحمود العارضة من عرابة، ويعقوب قادري من بئر الباشا، وكافة أبناء الحركة الأسيرة الذين يتعرضون للقمع والتنكيل من إدارة سجون الاحتلال ووحدات القمع التابعة لها.

وحمل المشاركون، في المسيرة التي دعت لها حركة "فتح"، العلم الفلسطيني ورايات الحركة وصورًا للأسير زبيدي وكافة الأسرى، ورددوا الشعارات التي تحمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الذين أعيد اعتقالهم، مطالبين المجتمع الدولي بالضغط على حكومة الاحتلال لتوفير الحماية للأسرى.

ودعا المشاركون أبناء شعبنا إلى مزيد من الحراك الشعبي المساند للأسرى في سجون الاحتلال، ولتعزيز الوحدة الوطنية بين كافة مكونات شعبنا للتصدي لعدوان الاحتلال المتواصل.