نابلس - النجاح - هدمت قوات الاحتلال اليوم الأربعاء، وللمرة الثانية، منشأة تجارية في بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

وقال رئيس بلدية يعبد سامر أبو بكر إن قوات الاحتلال يرافقها ما يسمى مسؤول دائرة التنظيم والبناء هدمت منشأة تجارية عند مدخل بلدة يعبد الشرقي، بذريعة البناء دون ترخيص، تعود للمواطن محمد عطاطرة.

وأضاف، ان هذه المرة الثانية التي تهدم بها قوات الاحتلال المنشأة للمواطن عطاطرة بعد أن هدمت له محل سوبر ماركت ومقهى قبل 9 أيام.

ووقعت مشادة كلامية بين رئيس البلدية ومن يسمى بمسؤول التنظيم والبناء وقوات الاحتلال، حيث قام بأخذ هوية رئيس البلدية وتصويرها.