غزة - النجاح - هدَّدت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الوطنية الفلسطينية الاحتلال، وتوعدته بأنه سيكون لها موقف واضح من سياسة الاحتلال التعسفية غدا الاحد، لتحديد سياساتها وقواعد عملها تجاه عنجهية الاحتلال وجرائمه ضد أبناء شعبنا في مسيرات العودة.

وأعلنت أنها في حالة تشاور دائم من العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، والذي أدى أمس إلى ارتقاء أربعة شهداء واصابة العشرات.

وأكدت صحة غزة عن ارتقاء أربعة شهداء خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلية للمشاركين في مسيرات العودة أمس في الجمعة الـ39 .

واستشهد الفتى محمد معين الجحجوح "16" برصاص قوات الاحتلال شرق مدينة غزة، وأصيب 47 مواطنا بينهم صحافيين ومسعفين، وآخرون بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، امس الجمعة، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية شرق قطاع غزة يوم الجمعة من كل أسبوع.

وأوضحت في وقت لاحق من مساء أمس الجمعة صحة غزة ارتقاء الشهيدين عبد العزيز ابراهيم ابو شريعه من حي الصبره 28 عام متأثرا بجراحه التي اصيب بها بطلق ناري في البطن شرق غزه، و ماهر عطية ياسين 40 عام من النصيرات متاثرا بجراحه التي اصيب بها شرق البريج و هو من الاشخاص ذوي الاعاقة، إضافة إلى ارتقاء الشهيد أيمن منير محمد شبير  ١٨ عامًا من سكان دير البلح، فجر اليوم، متأثرا بجراحه التي اصيب بها في البطن برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق البريج.

الجدير بالذكر أن قمع قوات الاحتلال الدموي للمشاركين بمسيرات العودة منذ انطلاقها يوم 30 مارس الماضي لارتقاء 241 شهيدًا من بينهم 44 طفلا و5 سيدات، وجرح 25700.

بيان الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية

"إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص"

يا جماهير شعبنا الفلسطيني العظيم:
على إثر جرائم الاحتلال بالأمس ضد المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة وكسر الحصار على امتداد قطاع غزة، والتي أدت إلى استشهاد أربعة مواطنين وإصابة العشرات من أبناء شعبنا، فإن الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة في حالة تشاورٍ دائم، وسيكون لها موقفٌ واضحٌ غداً الأحد 16 ربيع الآخر 1440هـ الموافق 23/12/2018م لتحديد سياساتها وقواعد عملها تجاه عنجهية الاحتلال وجرائمه ضد أبناء شعبنا في مسيرات العودة.