النجاح -   اقترح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ميزانية لوزارة النقل تركز على البنية التحتية للبلاد، و تمويل القطارات ووسائل النقل، وكذلك الإنفاق على الطيران وسلامة الطرق السريعة.

وأشارت ميزانية الرئيس بايدن المقترحة إلى أنها ستنفق 88 مليار دولار،  بعضها لتحديث 20 ألف ميل من الطرق السريعة والطرق وإصلاح عشرة جسور تعتبر الأكثر أهمية من الناحية الاقتصادية، وإصلاح أسوأ عشرة آلاف جسر صغير.

من جانبه، أوضح وزير النقل الأمريكي، بيت بوتيجيج، أن "هذه الميزانية ستبدأ في منح أمريكا الأدوات اللازمة للعودة إلى العمل، وتحديث بنيتنا التحتية، ومكافحة أزمة المناخ، وبناء المساواة في نظام النقل لدينا حتى يتمكن الجميع من التنقل بأمان وبتكلفة معقولة".

كما ستقوم الحكومة وفق خطة مطروحة، بتغيير آلاف الحافلات وعربات السكك الحديدية وتحديث المطارات التي تحتاج ذلك، في حين تعتبر تلك الخطة منفصلة عن اقتراح بايدن للبنية التحتية والوظائف الذي سيكلف 2.3 تريليون دولار.