النجاح - أتمّت الملكة إليزابيث الثانية عامها الثالث والتسعين، فهي من مواليد 21 نيسان/أبريل 1926، لكنها ما زالت تحب الألوان الصاخبة والصارخة التي تبعث روح البهجة والتفاؤل في نفوس كل من يرى صور الملكة.

فعلى رغم تخطيها عتبة التسعين عاماً، نادراً ما تختار الملكة إليزابيث اللون الأسود أو الكحلي، بل تفضل عليهما الألوان المبهجة، مثل الوردي، والأصفر، والبفنسجي، والأخضر وغيرها. ولا يخفى على أحد إصرار الملكة إليزابيث على تنسيق إطلالتها، بحيث تكون القبعة متناغمة دوماً مع ملابسها. يذكر أيضاً أن الملكة تعشق أحمر الشفاه الساطع، ولطالما التقطت عدسات المصورين صوراً عدة لها وهي تختلس لحظات سريعة لتطبيق أحمر الشفاه على شفتيها في لقاءات واجتماعات هامة.