النجاح - لجأت الفنانة اللبنانية ناتاشا شوفاني الى سلسلة من التغريدات عبر حسابها على موقع "تويتر"، من أجل الحصول على رد رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، حول قضية هامة تتناول البلاد، إثر عدم الرد عليها عبر تطبيق صور "سيلفي" الخاص به.

وقالت شوفاني: "تطبيق سيلفي الخاص بك لا يعمل، حمّلت صورة سيلفي ولم تتم الموافقة عليها، أحتاج لأن أتكلم معك عن ضرر يهدد بلدنا، وسؤالك عمّا تنوي القيام به حيال ذلك".

وكانت شوفاني وفق ما أوضحت تغريداتها، حاولت تحميل صور برسم صورة فتاة أكثر من مرة الى جانب الحريري، من أجل التمكن من التحدث معه، وفق خاصيات التطبيق الذي يسمح لأصحاب الـ"السيلفي" الى جانبه بذلك.

ونشرت الممثلة الشابة مقال للكاتب البريطاني روبرت فيسك يتضمن صور جبال لبنانية خضراء، تخضع لعمليات قضم سريعة ومتراكمة بسبب المقالع الحجرية والكسّارات التي تهدد البيئة والثروة الشجرية في لبنان.

وطالبت الحريري بالعمل على سنّ قانون يمنع الإعتداء على الطبيعة اللبنانية، معتبرةً أن أصحاب المقالع "يبيعون هوية لبنان من أجل المال".

يُذكر أن شوفاني شاركت في بطولة "الهيبة-العودة" عن قصة هوزان عكّو، وسيناريو وحوار باسم السلكا، وإخراج سامر البرقاوي، بدور "رولا" ابنة "أبو سلمى – ناظم العالي" (رفيق علي أحمد).

وقال فيسك في مقال له في صحيفة "إندبندت"، إنه نادرًا ما يفقد الصحفيون كلماتهم، لوصف حالة دمار كهذه، دمار متعمد للجبال، وقلع آلاف من شجر الصنوبر، وتخريب المناظر الطبيعية من قبل ثلاثة آلاف من مقالع الحجارة مزقت أرض لبنان، والتلاعب بأرض تاريخية وأثرية، لو كانت هذه الأحداث في أوروبا وأميركا، لقامت الدنيا ولم تقعد، تكسير الجبال هو تشويه لأرض لبنان، والتلاعب بطبيعتها، وتلويث لبحيراتها.