وكالات - النجاح - أكد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني وليد جنبلاط إن "صفقة القرن" هي نهاية حل الدولتين، وبداية لمشروع التهجير، وصولا إلى الوطن البديل.

وكتب جنبلاط في تغريدة له على موقع "تويتر" أن هذه الصفقة "هي العودة إلى كلام هرتسل مؤسس الفكر الصهيوني، بأن فلسطين أرض بلا شعب، لشعب بلا أرض".