نابلس - النجاح - دخلت وحدات من الجيش السوري مدينتي منبج وعين العرب بريف حلب،وأفادت مصادر صحفية بأنَّ الجنود السوريين انتشروا في بلدة تل تمر بريف الحسكة.
وقال مصدر ميداني في ريف منبج  إنَّ "الجيش دخل إلى منبج، بعد أن طوق منطقة الساجور وقطع الخط ما بين المسلحين الكرد والإرهابيين التابعين للنظام التركي".

وأضاف المصدر: "الدخول تمَّ بعد تنسيق مع قسم من الأكراد الموجودين في المدينتين".

ويسيطر الجيش السوري على أجزاء من ريف مدينة منبج الجنوبي في حين تسيطر "قسد" على المدينة وباقي أريافها وعلى مدينة عين العرب.

وأوضح أنَّ قافلة عسكرية كبيرة من ضباط وعناصر الفوج الخامس هجانة "حرس حدود" في الجيش السوري، انطلقت في الساعات الأولى من فجر اليوم الإثنين من مركز الفوج وسط مدينة الحسكة باتجاه المناطق الشمالية من المحافظة ووصلت إلى بلدة تل تمر الواقعة جنوب شرقي مدينة رأس العين الحدودية.

وبيّنت المصادر أنَّ الهدف من هذا الحشد هو صدَّ الهجوم التركي ومنعه من التوسع باتجاه هذه المناطق.

وكانت وحدات من الجيش السوري بدأت التحرك باتجاه الشمال لمواجهة عملية "نبع السلام" التركية، بعد أن أعلنت "الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا" عن توصلها إلى اتفاق مع روسيا والحكومة السورية يقضي بدخول الجيش السوري ترافقه الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينتي عين العرب ومنبج خلال الساعات القليلة القادمة.