القدس - النجاح الإخباري - اختتمت مؤسسة قدسنا الوقفية، اليوم الاثنين، مشروع أضاحي الخير في مدينة القدس بدعم رئيسي من الصناديق الأنسانية بمنظمة التعاون الإسلامي وبإهداء من دولة قطر.

وشمل مشروع أضاحي الخير توزيع لحوم الأضاحي في مناطق البلدةالقديمة، وسلوان، والعيسوية ،وجبل المكبر، وامليسون، وأبو طور، ومخيم شعفاط، ومخيم قلنديا، وكفر عقب، وأبو ديس، والعيزرية.

وصرح مدير برنامج المساعدات الإنسانية أمير مراغة بأن المشروع نفذ بالشراكة مع بعض لجان الحارات والمؤسسات المجتمعية على امتداد المناطق المذكورة، موضحا بأن المشروع هو مشروع سنوي تنفذه المؤسسة للعام السابع على التوالي وفي هذا العام تضاعف عدد المستفيدين ليصل لحوالي (1500) عائلة مقدسية

من جهتهم، شكر ممثلوا الأحياء والجمعيات الشريكة الصناديق الإنسانية بمنظمة التعاون الإسلامي ممثلة برئيس مجلس أمناءها ورئيس مجلس أمناء مؤسسة قدسنا الوقفية الشيخ عبد العزيز بن عبد الرحمن آل ثاني، على دعم ومساندة المشاريع الخيرية والتنموية في مدينة القدس، وكذلك مؤسسة منيب وانجلا المصري، والشيخة سعاد الصباح نائب رئيس مجلس أمناء صندوق ووقفية القدس على دعمها الدائم والمستمر، ومؤسسة وافا للتنمية وبناء القدرات، وكذلك كل من ساهم ودهم هذا المشروع .