القدس - النجاح - قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم السبت، وقفة منددة بعدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل بحق أهلنا بحي الشيخ جراح وسلوان في القدس المحتلة.

وذكر شهود عيان، أن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على المشاركين في الوقفة التي أقيمت على مدخل حي الشيخ جراح، وأطلقت باتجاههم قنابل الصوت، وفرقتهم بالقوة.

وأكد عضو إقليم حركة "فتح" في القدس عاهد الرشق، أن الوقفة تأتي للمطالبة بوقف العدوان المتواصل على أهالي الحي، ووقف تقييد حركة المواطنين.

وأضاف: أن الوقفة اليوم تؤكد وقوف أبناء شعبنا صفا واحدا في الدفاع عن أرضنا ومساندة أهالنا في حي الشيخ جراح وسلوان، في معركتهم مع الاحتلال ومستوطنيه.

وحول الاحتلال الاسرائيلي بأذرعه المختلفة حي الشيخ جراح في القدس المحتلة إلى بؤرة عسكرية وضيق على الأهالي ومنعهم من الحركة بحرية.

ويواجه أهالي حي الشيخ، خطر نكبة جديدة بعد أن أخطرت سلطات الاحتلال عددا من العائلات بإخلاء منازلها، لإحلال المستوطنين بدلا منهم.

ويخطط الاحتلال لتوسيع مشاريع الاستيطان في الحي، بهدف تطويق البلدة القديمة، واختراق الأحياء الفلسطينية بالبناء الاستيطاني