القدس - النجاح -  اصيب عدد من المواطنين، لم تعرف هوياتهم بعد، والحقت اضرار بالممتلكات، في سلسلة اعتداءات وهجمات متفرقة للمستوطنين في مدينتي القدس والخليل.

وذكرت مصادر محلية، أن مستوطنين متطرفين هاجموا حافلتين وسيارات لمواطنين مقدسيين واعتدوا عليهم بالضرب المبرح وحطموا زجاج سياراتهم.

وبينت أن الاعتداءات تركزت في احياء القدس الغربية حيث يقطن المستوطنون. بحسب وفا

وشهدت البلدة القديمة من القدس المحتلة ايضا، وتحديدا عقبة الخالدية، اعتداءات مماثلة للمستوطنين على السكان المقدسيين هناك.

في غضون ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن المقدسي ابراهيم نافذ حامد وهو من سكان حي وادي الجوز، خلال عمله قرب حي "مئة شعاريم"، بعد اعتداء مستوطنين عليه ومهاجمة حافلته.

وفي مدينة الخليل، شن مستوطنون هجمات واعتداءات مماثلة على المواطنين وممتلكاتهم في منطقة تل الرميدة  والبلدة القديمة من المدينة.

وقال الناشط عارف جابر احد سكان حارة جابر بالبلدة القديمة من الخليل، إن المستوطنين نفذوا سلسلة من الهجمات على المواطنين وممتلكاتهم في تل الرميدة، وحارة جابر، وواد النصارى، وعدد من الأحياء، مشيرا الى وقوع عدة اصابات والحاق اضرار مادية بممتلكات المواطنين.

وتتزامن هذه الاعتداءات مع حلول ما يسمى "عيد المساخر" في دولة الاحتلال الذي اصبح يستغل كمناسبة للاعتداء على المواطنين الفلسطينيين والتنكيل بهم.