النجاح - استباحت عصابات من المستوطنين، ليلة أمس، البلدة القديمة في القدس المحتلة، بمسيرات طافت حول أبواب المسجد الاقصى عشية بدء شهر عبري جديد بحماية عسكرية مكثفة ومعززة.

وردد المستوطنون هتافات عنصرية تدعو لقتل العرب وهدم الأقصى وبناء الهيكل المزعوم، وأدوا رقصات استفزازية أمام المسجد الأقصى من جهة باب الاسباط، واقتحموا مقبرة باب الرحمة ورددوا شعارات عنصرية ورقصات استفزازية في المكان.

يذكر أن المستوطنين ينظمون كل شهر مسيرة مماثلة عشية بدء الشهر العبري التالي.