_ - النجاح - انطلاقاً من إيمانها بضرورة تفعيل الشراكات مع مختلف المؤسسات وقعت جامعة النجاح الوطنية ممثلة بالأستاذ الدكتور ماهر النتشة، رئيس الجامعة اتفاقية تفاهم وتعاون مشترك مع اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني ممثلاً بالسيد خالد صافي، المدير التنفيذي للاتحاد، وبحضور كل من السيد سليم تكروري، أمين سر الاتحاد، ومن الجامعة كل من د. رياض عبد الكريم، مدير مركز التدريب العملي، والسيد خالد الحسيني، مدير دائرة العلاقات العامة؛ حيث يأتي هذا التعاون تلبية للأهداف الاستراتيجية المشتركة، وتعميق أواصر التعاون مع المؤسسات الفاعلة لتعزيز أداء كافة الأطراف مما له نتائج إيجابية على المصلحة المشتركة في العلاقات الثنائية الفنية والعلمية.

اتفق الفريقان على التعاون في مجالات متعددة منها: تنظيم وعقد الدورات والندوات والمؤتمرات الخاصة بالصناعات الإنشائية؛ إضافة إلى إعداد الدراسات والأبحاث المتعلقة بجودة المواد الإنشائية، وتعاون الطرفين في إعداد مقترحات المشاريع المشتركة والعمل على تجنيد التمويل اللازم لتنفيذها، وإجراء فحوصات الشركات الأعضاء في الاتحاد في مختبرات الجامعة بأسعار تشجيعية.

وفي مجال التدريب والدراسات اتفق الطرفان على توفير فرص تدريب لبعض كوادر الاتحاد في مختبرات الجامعة حسب الإمكانيات المتاحة، وتوفير فرص تدريب لطلبة الجامعة في الشركات الأعضاء في الاتحاد حسب الإمكانات المتاحة والتخصصات المطلوبة، وحث الطلبة على اختيار مشاريع تخرج مرتبطة ببرامج تطويرية وبحثية في الاتحاد مع ضمان مشاركة ممثل عن الاتحاد في مناقشة تلك المشاريع.


أعرب الأستاذ الدكتور النتشة عن سعادته بهذا التعاون المشترك، مشيداً بأهمية توقيع هذه الاتفاقيات التي تسعى إلى تطوير وتعزيز مفهوم الشراكة والتكامل في العمل، حيث تأتي هذه الخطوة في إطار رؤية الجامعة لإبرام الشراكات مع مختلف المؤسسات العاملة والهادفة لتعزيز اسم الجامعة والسمو بمكانتها وتنمية قدرات ومهارات طلبتها، وتعزيز علاقات التعاون الأكاديمي والبحثي، ونقل المعارف وتبادل الخبرات، وتطوير برامج التعليم العالي وتمكينه من المنافسة العالمية والريادة.

بدوره أكد السيد صافي على أهمية هذه الاتفاقية كونها تعظّم الاستفادة من تبادل الخبرات والكفاءات بين الطرفين، حيث يقع ضمن سياسات والتزامات الاتحاد تنظيم عمل الصناعات الإنشائية في فلسطين؛ إضافة إلى تطوير وبناء القدرات لهذه المنشآت الصناعية، وخلق بنية استثمارية ملائمة، وكون جامعة النجاح الوطنية مؤسسة تعليمية وطنية تعمل على تعليم وإعداد خريجين مؤهلين في مجال الهندسة وغيرها من كليات المهنية المختلفة، فإن هذا التعاون من شأنه أن يسعى إلى تحقيق أقصى فائدة مرجوة وتطوير رؤى الطرفين.