نابلس - النجاح - أكدت شركة التسويق المالكة لكأس الأبطال الدولية لكرة القدم إلغاء نسخة هذا العام من البطولة الودية، بسبب فيروس كورونا، الأمر الذي أدى لإلغاء لقاء "الكلاسيكو" المنتظر بين عملاقي الكرة الإسبانية.

وأصدر القائمون على تنظيم البطولة بيانا رسميا على "توريتر" يؤكد إلغاء النسخة المقبلة من كأس الأبطال الدولية، بسبب تفشي فيروس كورونا، وبالتالي لن تكون هناك مباراة كلاسيكو بين قطبي الكرة الإسبانية في الصيف المقبل كما كان متوقع.

وكان من المتوقع إقامة لقاء كلاسيكو بين قطبي الكرة الإسبانية الصيف المقبل على غرار ما حدث في صيف عام 2017.

ووفقا للبيان فإن : "صحة اللاعبين والمديرين الفنيين والجماهير وجميع من له صلة بتلك البطولة هي الأكثر أهمية، عدم وضوح الرؤية بشأن مدة العزل الصحي ورفع القيود المفروضة والجدول الدولي لكرة القدم، مع إمكانية خوض مباريات الدوريات المختلفة في أغسطس، يعني أن إقامة كأس الأبطال الدولية غير ممكن".

جاء في ختام البيان: "نأمل أن نعود لجلب أفضل الأندية وإقامة أفضل المباريات في الولايات المتحدة الأمريكية وآسيا من جديد عام 2021".

وقررت شركة "ريليفانت سبورتس" المسؤولة على تنظيم البطولة ،في شهر فبراير/شباط الماضي، إلغاء جزء كان من المقرر إقامته في سنغافورة، لتعلن اليوم عن إلغاء البطولة بأكملها، لا سيما وأن الوضع الصحي تأزم للغاية في الآونة الأخيرة بالولايات المتحدة الأمريكية