النجاح - نفى الاتحاد الكيني لكرة القدم، الإشاعات حول مغادرة أحد لاعبيه مصر بسبب تعرضه لتعليقات عنصرية خلال مباراة بلاده أمام الجزائر، في الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس أمم إفريقيا.

وقال المنسق الإعلامي لمنتخب كينيا، كين أوكاكا، في تصريحات رسمية، إنه لا صحة للشائعات الأخيرة، وأن اللاعب موجود بشكل طبيعي في صفوف المنتخب.

وكان الموقع الرسمي للجنة المنظمة لبطولة القارة السمراء، قد أعلن أن اللاعب الكيني، دينيس أوديامبو، تعرض لهتافات عنصرية من قبل الجماهير الجزائرية خلال مباراة منتخب "محاربي الصحراء"، ونظيره الكيني، في المباراة الأولى للطرفين في بطولة كأس الأمم الإفريقية.

ويحتل المنتخب الكيني المركز الثالث في المجموعة الثالثة، من دون رصيد، وذلك قبل مباراته الثانية في البطولة، مساء اليوم الخميس، أمام نظيره التنزاني، على استاد الدفاع الجوي، في محافظة القاهرة.

بينما تقاسم منتخبا الجزائر والسنغال صدارة المجموعة، برصيد ثلاث نقاط لكل منهما، قبل المواجهة بينهما، مساء اليوم.