نابلس - النجاح - قال الفنان السوري زهير رمضان الشهير باسم " أبو جودت" في مسلسل باب الحارة، أن مسلسل باب الحارة ملأ الدنيا وشغل بال الناس، وهو المسلسل من بين 10 مسلسلات مشاهدة في الكوكب، وكان هناك تساؤل كبير لدى مراكز البحث عن سر المسلسل، في أي بلد عربي حيث ترى الشوارع فارغة عندما يبدأ عرض المسلسل، لأننا ابتعدنا عن جذورنا، ورجعنا باب الحارة الى الأصالة، ولقيمنا الأخلاقية، ولمة العيلة، والمحبة والتواصل، والانسانية والعلاقات الجميلة.

وأوضح رمضان خلال برنامج "سهرتنا من بيتك" الذي يبث على شاشة "فضائية النجاح" مساء الاثنين: حسينا بحاجة الى رمز وشخصية نلتف حولها، فوجدنا هذه الشخصيات في باب الحارة، والرجوع الى الحنين الى الماضي والذكريات الجميلة.

وأضاف رمضان: ان مجتمعاتنا العربية بدا عليها وتغير وتطور بكل الاحوال، لكن هناك عائلات في الشام وحلب، والمحافظات السورية الأخرى، لا زالت تتمسك بالعراقة والتقاليد.

وأكد رمضان: أن مسلسل ضيعة ضايعة فنتازيا اجتماعية ناقدة، وكان فيها نقد لاذع جدا، فقد وقف زمن ومسلسل صح النوم وحمام الهنا، ومقالب غوار، وبدت ضيعة ضايعة.

وتابع رمضان ان مسلسل ضيعة ضايعة لا يمل منه وهذا يعود الى طبيعة الشخصيات، ونوعية الحبكة، والتقنية العالية في الأداء.

يذكر ان الفنان زهير رمضان رئيس نقابة الفنانين السوريين حالياً وعضو في النقابة منذ عام 1983، من أشهر أدواره دور أبو جودت رئيس المغفر في مسلسل باب الحارة بجميع أجزائه، واصبح عضو في مجلس الشعب في عام 2016.