النجاح -  أصيبت مواطنة، عقب هجوم للمستوطنين على قريتي جيت وفرعتا شرق محافظة قلقيلية مساء اليوم الأربعاء.

وقال مدير مركز الإسعاف والطوارئ في محافظة قلقيلية منذر نزال، إن طواقم الإسعاف تعاملت مع مواطنة أصيبت بالفزع في قرية فرعتا نتيجة هجوم المستوطنين.

وقال شهود عيان إن 500 مستوطن حاولوا اقتحام القريتين، لكن الأهالي تصدوا لهم وأجبروهم على الفرار.

وتتواجد حاليا قوات كبيرة من قوات الاحتلال على مدخل قرية جيت.

وكان وزير الزراعة الاسرائيلي، أرئيل، قد دعا في وقت سابق من صباح اليوم، الأربعاء، إلى قتل فلسطينيين أكثر وإيقاع جرحى أكثر.

وفي حديثه مع الإذاعة الإسرائيلية "ريشيت بيت" قال أرئيل إنه "حان الوقت لقتل فلسطينيين في غارات الجيش على قطاع غزة".

وزعم أرئيل أنه منذ شهور لا يسقط قتلى فلسطينيون أو مصابون في غارات الطائرات الحربية، مضيفا أنه "حان الوقت ليكون هناك جرحى وقتلى".

ودعا أرئيل وزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، إلى تفعيل سياسة "العصا والجزرة"، وإلى طرد عائلات منفذي العمليات وتدمير منازلها.