النجاح - يعد فقدان الوزن من التحديات الكبيرة التي يواجهها كثير من الأشخاص، فخلال رحلة الرجيم، تحدث الكثير من الصعوبات والعوائق للوصول للنتيجة المرغوبة.

ولذلك يجب اتباع الطرق التي تضمن الحفاظ على الوزن المثالي بعد خسارة كثير من السعرات الحرارية، حيث أن العديد من الدراسات أثبتت أن عدد قليل من الأشخاص لديهم القدرة على الحفاظ على الوزن بعد الرجيم.

أسباب استعادة الوزن بعد الرجيم
هناك بعض الأسباب الشائعة التي تؤدي لإستعادة الوزن الزائد بعد فقدانه، وهي:

تناول الأطعمة غير الصحية: بعد الشعور بالحرمان لفترة طويلة، يصعب مقاومة العديد من الأطعمة التي تسبب زيادة الوزن، وبمرور الوقت، يبدأ الوزن في الزيادة مرة أخرى.
إنخفاض الحرق: وذلك نتيجة عدم اتباع الأسلوب الصحي في تناول الأغذية، والذي يساعد في حرق الدهون من خلال تناول وجبات صغيرة على فترات متفاوتة.
عدم ممارسة الرياضة: والتي تساعد في الحرق وعدم زيادة الوزن، فيقل النشاط البدني تدريجياً، مما يسهل زيادة الوزن وخاصةً مع زيادة تناول الطعام.
طرق الحفاظ على الوزن بعد الانتهاء من الحمية الغذائية
لزيادة فرص الحفاظ على الوزن بعد اتباع نظام غذائي صحي، يجب التخطيط جيداً لهذه المرحلة من خلال إجراء تعديلات على نمط الحياة، ويكون هذا من خلال بعض الإجراءات، وتشمل:

1-الالتزام بتناول الوجبات الأساسية والفرعية
فيجب تناول وجبة الإفطار التي تساعد في الشعور بالشبع طوال اليوم، وكذلك زيادة الطاقة التي تساعد في رفع النشاط البدني.

كما أن الوجبات الأخرى تساهم في الحرق، وخاصةً الوجبات الصغيرة والتي تتمثل في الخضروات والفاكهة.

ويجب تناول الأطعمة في مواعيدها وعدم التأخر، فوجبة الإفطار تكون في الساعة التاسعة كحد أقصى، وجبة الغداء من الساعة الثانية إلى الثالثة عصراً، ووجبة العشاء في الساعة السادسة إلى السابعة مساءاً.

2-الإنتظام في ممارسة الرياضة اليومية
واعتبارها جزء أساسي ضمن المهام اليومية، فهذا يلعب دوراً هاماً في الحفاظ على الوزن وعدم استعادة الوزن فيما بعد.

فتساعد الرياضة في حرق السعرات الحرارية الزائدة يومياً، وكذلك زيادة التمثيل الغذائي الخاص بك.

وينصح بالانتظام في ممارسة المشي السريع يومياً لمدة 30 دقيقة، فهذا يضمن إستقرار الوزن.

3-الاهتمام بتناول البروتين
يساهم البروتين في تقليل الشهية وتعزيز الشعور بالامتلاء، وبالتالي عدم الشعور بالجوع وتناول المزيد من الطعام، وهذا لأنه يزيد من مستويات بعض الهرمونات المحفزة للشبع.

كما أن تناول البروتينات بانتظام يزيد من زيادة الأيض وعملية الحرق في الجسم.

ويوصى بتنوع مصادر البروتينات عند تناول الطعام، وعدم الإقتصار على صنف واحد سواء بروتينات حيوانية أو نباتية.

4-قياس الوزن بانتظام
قد تكون مراقبة الوزن من الطرق الفعالة للحفاظ عليه من الزيادة، لأنه بمثابة أداة تحذيرية إذا اكتسبت بعض السعرات الإضافية لتتوقف عن العادات غير الصحية في تناول الطعام.

لا يشترط القيام بقياس الوزن يومياً، بل يمكن أن يكون كل ثلاثة إلى أربعة أيام.