وكالات - النجاح الإخباري - وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي في الحكومة الانتقالية يائير لابيد، مساء اليوم السبت 02 يوليو 2022، رسالة إلى أن حزب الله اللبناني، وحركة حماس ، ودولة إيران، في أول خطاب رسمي له منذ توليه المنصب الجديد.

وقال لابيد لـ "حزب الله وحماس وإيران": "كل من يسعى لمهاجمتنا أنصحه أن لا يجربنا".

وتابع رئيس الوزراء لابيد: "إسرائيل أكبر من أي منا، ومن أجل الأجيال القادمة، نحتاج إلى تغليب الصالح العام، ستكون هناك دائمًا خلافات - لكن يجب أن نتذكر أن لدينا جميعًا نفس الهدف: إسرائيل قوية". وفق قوله

وبشأن التهديد الإيراني قال: "التهديد الإيراني هو التهديد الأول لإسرائيل - سنفعل كل ما هو ضروري لمنع إيران من الوصول إلى قدرة نووية أو إرساء قوتها على حدودنا".