نابلس - النجاح - قال رئيس المخابرات العامة المصرية عباس كامل، إن القاهرة تعمل من أجل الوصول إلى تهدئة طويلة الأمد بين الاحتلال وحماس، مبيناً أنها ستكون شاملة وتنفذ في آن واحد.

وأكد كامل في حديثه لصحيفة "يديعوت أحرنوت" التابعة للاحتلال، أن المخابرات المصرية، تعمل ليل نهار من أجل التوصل لصفقة شاملة في غزة، مشيراً إلى أن المناقشات بين الأطراف يجب أن تشمل كافة القضايا وهي إعادة الإعمار، والإفراج عن الأسرى الإسرائيليين لدى حماس وإطلاق سراح تدريجي للأسرى الفلسطينيين من سجون الاحتلال.

وأشار كامل إلى أن مصر تعمل بقوة من أجل الدفع نحو استئناف المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والاحتلال.

وأضاف: "نسعى لعودة السلطة إلى غزة وتشكيل حكومة وحدة وطنية وسأزور تل أبيب ورام الله نهاية الشهر الجاري".

ووصفت الصحيفة التابعة للاحتلال كامل عباس، بأنه الرجل الأقوى بعد الرئيس السيسي، والملقب فى مصر بـ"حافظ الأسرار".