النجاح -  ذكر موقع "واي نت" العبري، أن وزير الخارجية في حكومة الاحتلال يائير لابيد، سيتوجه مطلع الشهر المقبل، إلى العاصمة المغربية “الرباط”، لتعزيز العلاقات ورفع مستواها لتبادل فتح السفارات.

وبحسب الموقع، فإن هذه هي الزيارة الأولى لوزير خارجية "إسرائيلي" للمغرب منذ عام 2003، حين زارها الوزير الأسبق سيلفان شالوم.

وسيعمل لابيد من أجل فتح سفارة "إسرائيلية" في الرباط، وأن يتم تحويل مكاتب الارتباط ما بين الجانبين إلى سفارات كاملة.

وفي ديسمبر / كانون الثاني الماضي، أعلن المغرب عن تطبيع العلاقات مع "إسرائيل" وإعادة فتح مكاتب الارتباط التي كانت تعمل حتى أكتوبر/ تشرين أول 2000.