النجاح - من المتوقع أن يتوجه وفد إسرائيلي، خلال أيام، إلى الإمارات، لبحث تفاصيل اتفاقية التحالف بين دولة الاحتلال والإمارات، التي أعلن عنها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس الماضي.

وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أنه "من المتوقع أن يتوجه وفد إسرائيلي إلى الإمارات خلال الأيام المقبلة لمناقشة تفاصيل اتفاقية السلام"، دون تفاصيل أخرى.

وذكرت القناة 13 الإسرائيلية أن رئيس الموساد، يوسي كوهين، سيترأس الوفد الإسرائيلي، وسيعقد لقاءً رجحت أن يعقد خلال الأسبوع المقبل مع ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، وأخيه، مستشار الأمن الوطني الإماراتي، طحنون بن زايد.

ولفتت القناة إلى أن كوهين سيبحث مع المسؤولين في الإمارات إستراتيجية إخراج العلاقات السرية التي جمعت بين الطرفين حتى الآن، إلى العلن، والتوصل إلى اتفاق مبدئي قبل الانتخابات الأميركية في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، وسيتم بعد ذلك تشكيل مجموعات عمل لترجمة الاتفاق إلى خطوات عملية.

وأشارت صحيفة "هآرتس" إلى أنّ واشنطن و"تل أبيب" تجريان محادثات مع دول خليجية أخرى، بينهم البحرين وسلطنة عمان، حول إمكانية الإقدام على خطوة دبلوماسية بينها وبين دولة الاحتلال.

وفي السياق ذاته، ذكرت القناة 12 الإسرائيلية، أنّ كوهين قام بـ "زيارة خاصة" للعاصمة البحرينية مؤخرًا، والتقى رئيس الوزراء خليفة بن سلمان بن حمد آل خليفة. ولم تحدد القناة موعد الزيارة.