نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - أعلن عدد كبير من قادة الاستيطان  مقاطعة الاجتماع الذي دعا إليه رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" اليوم الأربعاء.

وتشمل قائمة مقاطعة هذا الاجتماع رؤوساء ما يسمى "المجالس الاقليمة" لمستوطنات الضفة "يوسي داجان"، و"يسرائيل غانتس".

وبرر قادة التطرف والاستيطان مقاطعتهم للاجتماع بسبب سلسلة العمليات التي تعرض لها المستوطنون في الضفة الغربية من قبل مسحلين فلسطينيين.

ومن  المقرر أن يستمع "نتنياهو" الى "مطالبهم" و"مقترحاتهم" المتعلقة بالاستيطان في عام  2019.

في سياق متصل،كشفت مصادر اسرائيلية ان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في طريقه للتوقيع على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية بعد اكتمال عملية الموافقة من قبل "مجلس التخطيط الأعلى".

وفي المجمل، سيتم بناء 2500 وحدة استيطانية، في مستوطنات " أفني هيفيتز ، جولد ليف، نوفيم ، تسوفيم، شافي شومرون، ألفي منشيه". وبالإضافة إلى ذلك، سيتم إنشاء منطقتين صناعيتين - في أفني هيفيتز وفي بيتار إيليت - وبناء محطة نقل في ريشاليم." وفق ما نقلت القناة 12 من التلفزيون الاسرائيلي.

وتتضمن الخطة سلسلة أخرى من المشاريع التي تمت الموافقة عليها من قبل اللجنة الفرعية للتسوية التابعة لمجلس التخطيط الأعلى.

وأوضحت المصادر المعنية في الأمر أن هذا هو التقرير التسويقي ربع السنوي، وأن اجتماع مجلس التخطيط الأعلى قد تم إعداده مسبقاً، ولكن بالنظر إلى القائمة، من الصعب الاعتقاد بأنها منفصلة عن سياق الموجة الأخيرة المتعلقة بالانتخابات.