نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - أشارت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية إلى أن رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" يجري اليوم اجتماعات مكثفة لأعضاء حزب الليكود من أجل المحافظة على استقرار الحكومة بعد استقالة وزير الحرب الاسرائيلية "أفيغدور ليبرمان"، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري.

في الوقت  الذي سيجتمع فيه رئيس حزب البيت اليهودي "نفتالي بينت" مع كافة أعضاء الحزب لبحث المعطيات الحديثة، وتشير التنبؤات إلى أن "البيت اليهودي" سيضغط على نتنياهو لمنح "بينت" منصب وزير الحرب الاسرائيلية.

وفي حال لم يقبل "نتنياهو" بإعطاء "بينت" هذا المنصب، فإنهم سيطالبون بحل الحكومة واجراء انتخابات مبكرة.

والجدير بالذكر بأن وزير الحرب الاسرائيلية السابق" افيغدور ليبرمان" أعلن اليوم عن استقالته من منصبه على ضوء الاخفاقات التي تكبدتها قوات الاحتلال في العدوان الأخير على قطاع غزة.

وأشار "ليرمان" إلى أنه استقال من منصبه بسبب موافقة حكومة الاحتلال على اتفاق التهدئة مع الفصائل المقاومة في القطاع، و الموافقة على ادخال الاموال القطرية إلى القطاع مشيرًا إلى أن هذه هي الأسباب الرئيسية وزراء استقالته.

ونقل عن مسؤول في حزب الليكود أنه لا يوجد داعي لإجراء انتخابات مبكرة في هذه المرحلة الإمنية الصعبة، مؤكدًا أن أعضاء حكومة الاحتلال يستطيعون القيام بمهامهم حتى موعد الإنتخابات القادمة.