وكالات - النجاح الإخباري - أكد مسؤولون أميركيون في إدارة الرئيس جو بايدن، لنظرائهم الإسرائيليين، أن إدارة بلادهم ستقف إلى جانب اسرائيل في حال اندلاع حرب واسعة النطاق على جبهة لبنان.

وأكد المسؤولون الأميركيون التزام واشنطن بتقديم كل الدعم الكامل لإسرائيل في حال اندلاع الحرب.

وقالوا ان الولايات المتحدة لا تخطط لإرسال قواتها الخاصة ولن تشارك بشكل مباشر في الصراع المحتمل نشوبه.

وأعرب مسؤولون في واشنطن عن تخوفهم من نجاح حزب الله في انهيار نظام الدفاع الجوي الإسرائيلي، وتحييد قدرات نظام القبة الحديدية.
وعقد اجتماع منذ أيام بين مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان، وكبار المسؤولين في البيت الأبيض، مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي، ووزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر.

وجاء الاجتماع على خلفية مطالبات إسرائيل المتكررة لإدارة بايدن بنقل شحنات الأسلحة التي فرض عليها قيود، ما دفع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لطلب ذلك عبر فيديو مصور، ما أثار استياء البيت الأبيض.