وكالات - النجاح الإخباري - يخشى ما يقرب من ثلثي التشيكيين من انخفاض مستويات المعيشة والفقر بسبب ارتفاع الأسعار، كما أن 8 من كل 10 أشخاص يتقشفون ويحدون من مصاريفهم لمواجهة ارتفاع تكلفة الطاقة والوقود.

وأظهرت دراسة أجراها مركز الدراسات"(STEM" أن 16% فقط من المستطلعين يعتبرون أن جهود الحكومة لمنع تفاقم الفقر كافية أما غالبية المستطلعين أن 84% أفادوا بعدم كفاية الدعم من الدولة.

كما بدأ حوالي 80% في الحد من مصاريفهم بشكل كبير في عمليات الشراء بسبب ارتفاع الأسعار.

ويشعر المواطنون الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما بأن وضعهم أكثر هشاشة من غيرهم، حيث قال 89% منهم إنهم اضطروا بالفعل إلى الحد من احتياجاتهم.

وأظهر الاستطلاع أن 18% فقط من الناس واثقون من تحسين الوضع مع الأسعار، أما الفئة التي أبدت تفاؤلا فهي من طلاب الجامعات والشباب الذين تقل أعمارهم عن 29 عاما.