رام الله - النجاح - أكد وزير خارجية بلغاريا ضرورة وقف التصعيد في الأراضي الفلسطينية وتطبيق مبدأ حل الدولتين.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده مجلس السفراء العرب مع وزير خارجية بلغاريا سفيتلان ستويف، والذي أكد أن تصعيد التوتر لا يؤدي إلى حل للصراع، وأن الحوار هو الطريق الوحيد للحل، وموقف بلاده في الحل الثابت عبر المفاوضات، وأن العودة للأفق السياسي وحل الدولتين هو السبيل الوحيد للتوصل إلى حل للصراع.

واستعرض سفير دولة فلسطين لدى بلغاريا أحمد المذبوح الأوضاع التي شهدتها الساحة الفلسطينية وانتهاكات وجرائم قوات الاحتلال والمستوطنين، مطالبا بضرورة محاسبة اسرائيل على جرائمها وانتهاكاتها في الارض المحتلة.

كما قدم عدد من السفراء العرب مداخلات أكدت على التضامن العربي ومركزية القضية الفلسطينية للدول العربية، وادانتهم للاعتداءات الاسرائليلية. وطالبوا بالتحرك لحماية الشعب الفلسطيني وانهاء الاحتلال.

وبحث المجتمعون العلاقات بين بلغاريا والدول العربية وأهمية التوصل لحل للصراع على أساس حل الدولتين.

حضر الاجتماع إلى جانب السفير الفلسطيني سفراء مصر والكويت والجزائر والامارات ولبنان والسعودية والعراق واليمن والمغرب وليبيا، في حين تغيب سفير قطر لأسباب صحية.