نابلس - النجاح - قالت تركيا إنها مددت بقاء سفينة المسح أوروتش رئيس التابعة لها وسفينتين أخريين في المنطقة المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط حتى 27 أكتوبر/ تشرين الأول.

وقالت البحرية التركية في إشعار بحري إن السفينتين الأخريين، أتامان وجنكيز هان، ستواصلان العمل إلى جانب أوروتش رئيس في منطقة جنوب شرقي جزيرة رودس اليونانية حتى 27 أكتوبر/ تشرين الأول. وكان من المقرر من قبل أن تعمل السفن الثلاث حتى 22 من ذلك الشهر، بحسب رويترز.

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، إنه لا يريد إقصاء تركيا، مشيرا إلى أن سلوكها يؤدي إلى ذلك لأنها فضلت سفن التنقيب عن المباحثات".

وتابع، خلال مؤتمر صحفي مشترك في نيقوسيا، برفقة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس اليوناني نيكوس أنستاسيادس، الأربعاء الماضي: "أنقرة فضلت الاعتداءات على إعادة المباحثات الاستكشافية وفضلت إرسال سفن التنقيب لشرق المتوسط".

واشتعل التوتر بين تركيا واليونان في أغسطس/ آب الماضي عندما أرسلت أنقرة السفينة أوروتش رئيس إلى مياه تطالب اليونان وقبرص بالسيادة عليها أيضا.