وكالات - النجاح - أعلن جاريد كوشنير مستشار الرئيس الامريكي أن دولا في المنطقة تسعى للاقتداء بالامارات العربية المتحدة بعد إعلانها تطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال، مدعيا أنه أجرى كثيرا من المناقشات معها حول هذا الأمر.

وذكر كوشنر في حديث خاص لقناة "سكاي نيوز عربية"،" أن الأخبار الإيجابية في الإمارات وهو أمر هام بالنسبة لدول أخرى".

وبين كوشنر أنه ناقش بالأمس فتح حسابات مصرفية بين دولة الاحتلال وأبو ظبي لبدء العمل كما ناقش فرص السفر وزيارة المعالم الدينية.

واعتبر أن "الرحلة المباشرة بين تل أبيب وأبو ظبي، ليست إلا الخطوة الأولى نحو تحولات أكبر في المنطقة".

وكانت الإمارات ودولة الاحتلال قد أعلنتا في 13 أغسطس/آب الماضي عن إقامة علاقات رسمية كاملة كجزء من اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة، في مقابل تعليق مؤقت وليس وقف أو إلغاء لخطة الضم الإسرائيلية لأراض عربية في الضفة الغربية وغور الأردن.