نابلس - النجاح - أجلت شركة Virgin Galactic التابعة للملياردر البريطاني ريشارد برانسون أول رحلة فضائية سياحية مأهولة في مدار الأرض المنخفض إلى عام 2021.

أفادت بذلك بوابة " سبيس. كوم" الإلكترونية نقلا عن تقارير نشرتها الشركة .

ونشرت الشركة تقارير أشارت  إلى تباطؤ وتائر إعداد أول رحلة سياحية مأهولة لسبب انتشار وباء فيروس كورونا وضرورة التقيد بالإجراءات الصحية الاحترازية وفقا لمتطلبات السلطات الفدرالية والمحلية الأمريكية.

فيما جاء في التقارير أن الرحلة الاختبارية لمركبة  SpaceShipTwo الفضائية بطيارين على متنها  مخطط لها في خريف عام 2020. وفي حال نجاحها فإن المركبة  ستحمل، إضافة إلى الطيارين 4 أخصائيين سيقيّمون جاهزية القسم المأهول.

يذكر أن مركبة Virgin Galactic انفصلت عن الطائرة الحاملة خلال الاختبارات السابقة على ارتفاع 16 كيلومترا، ثم هبطت على الأرض. ويفترض أن تصعد المركبة التي تحمل 6 سياح إلى الطبقات العليا للغلاف الجوي حيث تقوم برحلة مأهولة تستغرق ساعتين على ارتفاع 100 كيلومتر.

وتعول الشركة على إنتاج 5 مركبات من هذا النوع في المستقبل.