وكالات - النجاح - أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن إدارته تدرس إجراءات كثيرة بحق الصين في ظل جائحة فيروس كورونا التي بدأ انتشارها من مدينة ووهان الصينية.

وأوضح ترامب، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الجمعة، ردا على سؤال حول ما إذا كان يدرس فرض رسوم جمركية جديدة على البضائع من الصين: "ننظر في أشياء كثيرة".

وكان قد أكد الرئيس الأمريكي أن بإمكانه فرض رسوم تجارية جديدة على السلع من الصين من أجل "معاقبتها" على انتشار فيروس كورونا، مؤكدا أنه لا يريد التخلي عن التزامات الدين الحكومي.

ووجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات لاذعة إلى الصين، متهما إياها بتضليل المجتمع الدولي بشأن بدء تفشي الفيروس، رغم أن منظمة الصحة العالمية أكدت مرارا شفافية تعامل السلطات الصينية في هذا الموضوع.

وأعلن ترامب، الخميس، أنه رأى أدلة تثبت أن فيروس كورونا المستجد ينحدر من معهد الفيروسات بمدينة ووهان، معتبرا أن انتشار الجائحة يعود لفشل الصين في وقفها أو إرادتها في حدوث ذلك، رغم أن الاستخبارات الأمريكية ومنظمة الصحة العالمية أكدت أن هذه السلالة لها أصل طبيعي.