النجاح - قالت وزارة الخارجية الروسية، إن العقوبات الأمريكية الأخيرة ضد كيانات وشخصيات روسية "لن تبقى دون رد".

وأشارت الوزارة في بيان لها تعقيباً على العقوبات الأمريكية على شخصيات وشركات روسية، إلى أن بعض الشخصيات الروسية في قائمة العقوبات الأمريكية الأخيرة يتعرضون للعقوبات للمرة الثانية أو الثالثة.

وأضاف: "من يعدون قائمة العقوبات إما يفتقرون للخيال، أو أن القوائم اختطلت ".

ولفت إلى أن استخدام واشنطن للمسألة الروسية هو انعكاس للأزمة السياسية الداخلية في الولايات المتحدة، قائلًا: "مثلما كان في وقت سابق ، لن تبقى الخطوات المعادية لروسيا بدون رد ".

ودعت الوزارة السياسيين الأمريكيين إلى "وقف الألاعيب السخيفة بفرض عقوبات، التي نتائجها صفر، وإلى العودة إلى التفكير السليم".

وفي وقت سابق ، أعلنت الخارجية الأمريكية، فرض عقوبات على فاعلين روس هم 4 كيانات و7 أشخاص، لتورطهم في "المساعي الرامية إلى التأثير في الانتخابات الأمريكية".

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، في بيان له، إن بلاده "تواصل اليوم، اتخاذ إجراءات ردًا على المحاولات الروسية للتأثير على العمليات الديمقراطية الأمريكية، من خلال فرض عقوبات على 4 كيانات و7 أفراد مرتبطين بوكالة أبحاث الإنترنت وممولها يفغيني بريغوزين"، المقرب من الرئيس فلاديمير بوتين، بحسب موقع قناة "الحرة" الأمريكي.

تجدر الإشارة إلى أن الخزانة الأمريكية فرضت في السابق عقوبات على وكالة أبحاث الإنترنت الروسية وممولها بريغوزين، على خلفية قيادتهم حملة تدخل في انتخابات عام 2016، والتي قال مسؤولون أمريكيون إنها كانت تهدف إلى المساعدة في فوز دونالد ترامب.