نابلس - النجاح - أكد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الذي قدم استقالته هو مجرد "وجه للمافيا الدينية".

وقال بومبيو على "تويتر": "علمنا باستقالة ظريف، دعونا ننتظر أن كان هذا صحيحا".

وأضاف الوزير: "على أي حال، هو (ظريف)، و(الرئيس الإيراني) حسن روحاني، مجرد وجوه مزيفة للمافيا الدينية الفاسدة. نحن نعلم أن جميع القرارات النهائية يتم اتخاذها من قبل المرشد الأعلى في إيران، علي خامنئي".

وأكد بومبيو أن "سياسية الولايات المتحدة الأمريكية لا تتغير، النظام يجب أن يتعامل كدولة طبيعية وأن يحترم شعبه".


وأكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة "تتابع عن كثب" تقارير استقالة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، مهندس الاتفاق النووي الذي أبرم في 2015، مضيفة "ليس لدينا مزيد من التعليقات في الوقت الراهن".
هذا وأعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، مساء الاثنين تقديم استقالته.
وقال ظريف على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام": "شكراً جزيلاً لكرم الشعب الإيراني الطيب والشجاع، ولسلطاته على مدى الـ 67 شهراً الماضية. أعتذر بصدق عن عدم القدرة على مواصلة الخدمة وعن جميع أوجه القصور أثناء الخدمة".    

وفي وقت سابق، قال نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، لـ"سبوتنيك"، إن المسؤولين في الخارجية ليس لديهم علم حول استقالة ظريف.    

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن ظريف أعلن عن الاستقالة عبر حسابه على "انستغرام" ومازالت أسباب الاستقالة مجهولة حتى الآن.