النجاح - التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، الأمين العام لمجلس أوروبا ثوربيون ياغلاند، في قصر الكرملين بالعاصمة موسكو.

وفي كلمة ببداية اللقاء، قال الرئيس الروسي إن الأمين العام لمجلس أوروبا يثني على الموقف المتعاون بالكامل لروسيا مع المجلس، بحسب مراسل الأناضول.

من جانبه، أشار ياغلاند أن روسيا باتت طرفًا في الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان قبل 20 عامًا، لافتًا إلى أن أمورًا عديدة جيدة حصلت لروسيا وشعبها وأوروبا خلال هذه الفترة.

وذكر ياغلاند أن بعض الدول الأطراف في الاتفاقية ليست سعيدة بمجموعة قرارات اتخذتها محكمة حقوق الإنسان الأوروبية.

وأضاف: "ولكن الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، ومحكمة حقوق الإنسان الأوروبية مهمة للغاية من أجل الدول الأطراف ومصالحها، وأعتقد بأهمية ذلك لروسيا وشعبها".