النجاح -  أكد وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، أن حل القضية الفلسطينية، شرط لإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط، بحسب وكالة الأنباء الصينية "شينخوا".

جاء ذلك خلال لقاء جمع الوزير الصيني بممثلي الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أحمد مجدلاني ونبيل شعث، في العاصمة الصينية بكين، أمس الجمعة.

وقال وانغ إنّ" السلام في الشرق الأوسط لا يمكن تحقيقه، إن لم تحل قضية فلسطين، باعتبارها قضية جذرية في المنطقة"، وجدد دعمه لإقامة دولة فلسطينية مستقلة، داعيا المجتمع الدولي إلى "دعم قرار حل الدولتين الذي يضمن لفلسطين السيادة على أساس حدود عام 1967".

وحول القرار الأُممي الذي يدين إعلان واشنطن القدس عاصمة لإسرائيل، شدَّد على أن التصويت الذي جرى في الأمم المتحدة "يعكس توافق آراء المجتمع الدولي، ويدعو إلى الإسراع بعملية السلام في الشرق الأوسط".

ودعا وزير الخارجية الصيني الشعب الفلسطيني إلى الاعتماد على الحوار لحل مشكلاتهم، بهدف "تعزيز دور الأمم المتحدة في هذا الصدد ورفع صوتهم من أجل السلام".